الغزاوي يدق ناقوس خطر

0 97

كلمة الأردن / خاص

دق النائب علي سليمان الغزاوي ناقوس الخطر فيما يتعلق بحوادث السير المتزايدة والتي

أودت بحياة عدد من المواطنين في الأيام القليلة الماضية.

وقال النائب الغزاوي في تصريح صحفي أننا نؤمن إيمان مطلق بقضاء الله وقدره وأن لا

اعتراض على حكم الله، إلا أنه وجب علينا الأخذ بالأسباب لكل ما يحدث على الطرقات،

محملاً بعض الجهات مسؤولية تنظيم الطرقات وضبط المركبات والسائقين المخالفين

غير المبالين والمستهترين بالأرواح والممتلكات.

وأشار الغزاوي لضرورة تحمل الجهات المسؤولة واجباتها فيما يتعلق بتنظيم أوقات

عمل الشاحنات قبل وبعد التحميل على الطرقات الخارجية لتفادي أوقات ذروة تنقل

المواطنين والمركبات الصغيرة، والتشديد على التزامهم بالأوقات المخصصة، وتكثيف

وتعزيز الدور الرقابي للدوريات الخارجية لضبط كل المركبات المخالفة من حيث عدد

الركاب والاتزام بوزن الحمولة من قبل الشاحنات.

ومن جهة أخرى أكد النائب ضرورة التزام السائقين أنفسهم بالسرعات المحددة،

وضرورة التزامهم بالمسارب المخصصة لهم، وتأكيد الجهات المسؤولة على إلتزام

المركبات بقوانين السير على الطرقات.

وأكد الغزاوي أن على كل الجهات المسؤولة التحرك الفوري ورفع الجاهزية لضبط

واجتثاث هذا الخطر الذي حصد أرواح الكثيرين، والذي كان سببه الاستهتار وعدم

الاكتراث إلى العقوبات الموضوعة، وبالتالي نؤكد على ضرورة تغليظ العقوبات على

السائقين الذين ثبت عليهم ذلك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.